مرحبا بك في مركز السلامة لعلاج الأورام

  • الإنجليزية
  • العربية

Opening Hoursساعات العمل : من السبت حتى الأربعاء - 3م - 9 م
  Contact Usاتصل بنا : 20237626131+

قصة شفاء نجاة محمد

زادت الأمراض وانتشرت في الآونة الأخيرة، ورغم زيادتها فإن مجال الأبحاث الطبية في تطور ملموس، فلكل داء دواء، ولا يأس في الشفاء بفضل الله، نحكي لكم اليوم قصة السيدة نجاة محمد التي أحست بألم في الثدي وبدأ يزداد مع مرور الوقت، كانت تأخذ مسكنات فيهدأ ثم يعود مرة أخرى، إلى أن وجدت كتل في الثدي، فذهبت للطبيب الذي أخبرها بوجود ورم سرطاني خبيث، كان حالتها صعبة، نظرًا لأنها حامل فخشيت على نفسها والجنين، فقررت الذهاب إلى القاهرة للعلاج.

ذهبت إلى مركز الدكتور أحمد سليم للأورام الذي أكد لها أن الورم يمكن علاجه بالكيماوي مع الحفاظ على الجنين، ولكن لا بد من أخذ أدوية وقائية مؤقتة الآن حتى الوضع، وبعد ذلك يتم علاجها من السرطان، وضعت والحمد لله دون أزمات طفلا مكتملا، وبعد استراد عافيتها بعد الولادة بدأت في عمل الفحوصات والأشعة اللازمة، ثم دخلت على الكيماوي، وكانت تعامل بخصوصية شديدة، حتى تخف من الورم وفي نفس الوقت ترعى طفلها دون مشاكل صحية لها.

كعادة الكيماوي عانت من بعض الآثار الجانبية كسقوط الشعر والإرهاق، وبدأت تتلاشى هذه الآثار مع التعود على العلاج، انتهت الآن تماما من هذا الكورس العلاجي المكثف، وتشير التقارير المبدئية إلى زوال الورم نهائيًا إن شاء الله، ولا تنسى أن تشكر مركز السلامة على ما لمسته فيهم من اهتمام ورعاية صحية متكاملة، دعواتكم لها بتمام العافية.