مرحبا بك في مركز السلامة لعلاج الأورام

  • الإنجليزية
  • العربية

Opening Hoursساعات العمل : من السبت حتى الأربعاء - 3م - 9 م
  Contact Usاتصل بنا : 20237626131+

قصة نجاح علاء الدين

في هدوء تام ووسط غفلات الحياة بدأ السرطان يتسلل إلى علاء الدين من خلال عرض ربما يبدو عاديا، لا يبالى به الكثير من الناس؛ حيث شعر بألم في البطن، ولم تجدِ الأدوية نفعًا، وبعد استمرار الألم كان لا بد من إجراء تحاليل وأشعة التي بينت إصابته بورم سرطاني في المستقيم.
لم يكن علاء يدري ما الذي سيفعله واختلطت لديه مشاعر الخوف والقلق والرجاء، وبدأ يسعى في رحلة بحثه عن العلاج، وبعد نصائح كثيرة سافر إلى مصر وكله أمل في أن يعود إلى اليمن وقد شفي من هذا المرض الفاتك، استقبل بكل الود من مركز السلامة لعلاج الأورام، وما إن رآه د سليم إلا وبث فيه الثقة وطمأنه بالشفاء، وخاصة أن الخلايا السرطانية في مراحلها الأولى وغير قابلة على الانتشار.
بدأت رحلة العلاج الشاقة على مرحلتين، الأولى 28 جلسة علاج إشعاعي والثانية 8 جلسات كيماوي، وبعد شهور طويلة من العلاج وما صاحبها من فحوصات وتحاليل وأشعة زال الورم تمامًا كأن لم يكن، كان الخبر سارًا لعلاء الدين الذي يتوجه بالشكر لمركز السلامة على رعايتهم له نفسيًا وطبيًا