مرحبا بك في مركز السلامة لعلاج الأورام

  • الإنجليزية
  • العربية

Opening Hoursساعات العمل : من السبت حتى الأربعاء - 3م - 9 م
  Contact Usاتصل بنا : 20237626131+

علاج سرطان الرئة

سرطان الرئة، علاج سرطان الرئة

علاج سرطان الرئة مع مركز السلامة لعلاج الأورام في مصر والعالم العربي حيث يقوم بالمُتابعة معك فريق من الأطباء المُتخصصين في علاج سرطان الرئة ولا يتوقف الأطباء والمُمرضين حتى يتم شفاء جميع مرضى المركز بسلام وأمان.

ما الرئة؟ الرئة هي العضو المسؤول عن التنفس في الإنسان، حيث يبدأالجهاز التنفسي بالأنف مرورا بالحنجرة فالقصبة الهوائية، وتتفرع القصبة الهوائية إلى الشعبتين الهوائيتين حيث تصب كل شعبة هوائية في رئة، ثم تتفرع إلى شعب صغيرة تنتهى كل شعبة صغيرة منها بحوصلة هوائية.

سرطان الرئة، علاج سرطان الرئة, علاج سرطان الرئة والكيماوي, علاج سرطان الرئة بالاعشاب, علاج سرطان الرئة بالقران, علاج سرطان الرئة لكبار السن, علاج سرطان الرئة المرحلة الرابعة, عمر سرطان الرئة, هل يشفى مريض سرطان الرئة, سرطان الرئة ونسبة الشفاء

علاج سرطان الرئة

أسباب سرطان الرئة

يحدث سرطان الرئة في أية منطقة من الرئة، فمن الممكن أن يبدأ في الحويصلة الهوائية أو الشعب الهوائية، وتأتي هذه الأورام–غالبا- في السن المتقدم بعد  الأربعين، وتكون بسبب التعرض للمسرطنات والملوثات في الجو، وأهمها التدخين بل هو العامل الأساسي للإصابة بسرطان الرئة.

سرطان الرئة، علاج سرطان الرئة, علاج سرطان الرئة والكيماوي, علاج سرطان الرئة بالاعشاب, علاج سرطان الرئة بالقران, علاج سرطان الرئة لكبار السن, علاج سرطان الرئة المرحلة الرابعة, عمر سرطان الرئة, هل يشفى مريض سرطان الرئة, سرطان الرئة ونسبة الشفاء

سرطان الرئة

يبدأ سرطان الرئة بخلية سرطانية واحدة بسبب خلل في الجين أو طفرة جينية في الجين المتحكم في نمو هذه الخلية، حيث تتحول الخلية من خلية عادية مفيدة للجسم إلى خلية سرطانية تنمو وتتكاثر وتنقسم بلا توقف، ويكون لديها القدرة على تكوين كتل تكبر بمرور الوقت وتكون قادرة على تدمير الأنسجة الطبيعية المحيطة وإرسال كتل صغيرة إلى الدم والجهاز الليمفاوي تصل إلى أماكن بعيدة وهو ما يسمى بانتشار الورم.

أعراض سرطان الرئة

أولا: صعوبة في التنفس كأن يشعر المريض بضيق في التنفس خاصة عند صعود درج السلم، وهذا الشعور لا يأتي إلا في المراحل المتقدمة من السرطان حيث يكون الورم متضخما بالقدر الذي يشغل به حيزا كبيرا من الرئة، فالورم في مراحله الأولى يكون صغيرا جدا كحجم حبة السمسم، فالحمص فالزيتون ثم يكبر شيئا فشيئا وكل هذه الأحجام لا تؤثر في حجم الرئتين؛ لذلك لا يشعر المريض بأية أعراض في المراحل الأولى للمرض ويبدأ الشعور بالأعراض بعد مرور وقت طويل قد يصل إلى سنة أو أكثر.

ثانيا: ظهور دماء بسيطة في البصاق أو سعال مصحوب ببقع دماء؛ بسبب تآكل الشعيرات الدموية التي أصابها الورم.

ثالثا: ألم في الضلوع حيث يصل الورم لأحد الضلوع ويضغط علية ويؤدي إلى تآكله، فيعاني المريض من ألم شديد مستمر في الكتف والظهر لمدة أسبوعين أو أكثر يزيد مع الوقت.

رابعا: هناك أيضا أعراض عامة إذا أفرز الورم موادًا بالجسم مثل ارتفاع درجة الحرارة وحدوث تغير فيضغط الدم، وتغير فيإفراز الهرمونات فيظهر الطفح  الجلدي في الساقين، وتتضخم الأصابع والأظافر بشكل غير تقليدي.

خامسا: إذا وصل الورم لمرحلة الانتشار في العظام أو المخ من الممكن أن تحدث آلام في عظام فقرات الظهر أو الحوض، وإذا وصل إلى المخ يؤدى إلى بعض الخلل والشلل في أجزاء الجسم.

تشخيص سرطان الرئة

هناك برامج للفحص المبكر لعلاج سرطان الرئة تجرى على المدخنين الأكثر عرضة لأورام و سرطان الرئة،وهم الذين يدخنون باستمرار أكثر من علبة كبيرة(20 سيجارة) لمدة 20 عاما، بعد سن الأربعين وذلك عن طريق أشعة مقطعية خاصة بالفحص المبكر لأورام الرئة.

إذا شعر المريض بتغير في التنفس أو وجد بقع دم مع السعال أو البصاق واستمر هذا الأمر لأكثر من أسبوع، عليه أن يذهب إلى الطبيب الذي سيقوم بالتشخيص الأولي عن طريق الفحص الإكلينيكي والآشعة العادية للرئة أو المقطعية .

سرطان الرئة، علاج سرطان الرئة, علاج سرطان الرئة والكيماوي, علاج سرطان الرئة بالاعشاب, علاج سرطان الرئة بالقران, علاج سرطان الرئة لكبار السن, علاج سرطان الرئة المرحلة الرابعة, عمر سرطان الرئة, هل يشفى مريض سرطان الرئة, سرطان الرئة ونسبة الشفاء

علاج سرطان الرئة

إذا أظهرت الآشعة وجود عتامة في أي مكان من الرئة فتكون احتمالية وجود ورم قائمة؛ لأن الرئة عبارة عن هواء يظهر شفافا بالأشعة، وبالتالي سيقوم الطبيب بإجراء فحوصات أخرى للتأكد من وجود ورم عن طريق أخذ عينة من النسيج المرئي وتحليلها تحت الميكروسكوب إما بالمنظار الشعبي من الأنف إلى الرئة إذا كان الورم قريبا من وسط الصدر، وسيحدد المنظار شكل الورم ومكانه بالتحديد، أو تؤخذ العينة عن طريق الإبرة إذا كان الورم قريبا من الضلوع تحت الأشعة المقطعية والتداخلية حيث يرى الطبيب الرئة بصورة حية عن طريق شاشة.

سرطان الرئة، علاج سرطان الرئة, علاج سرطان الرئة والكيماوي, علاج سرطان الرئة بالاعشاب, علاج سرطان الرئة بالقران, علاج سرطان الرئة لكبار السن, علاج سرطان الرئة المرحلة الرابعة, عمر سرطان الرئة, هل يشفى مريض سرطان الرئة, سرطان الرئة ونسبة الشفاء

سرطان الرئة

هل أخذ العينة به خطورة على المريض؟ وهل تؤدي إلى انتشار مرض سرطان الرئة؟

أثبتت الدراسات العالمية أن العينة إذا أخذت بالمنظار فإنها لا تنشط المرض إطلاقا، أما العينة بالإبرة فإنها إذا أخذت بالطريقة الصحيحة والأجهزة الحديثة لا تؤدي إلى وجود خلايا على مسار العينة.

وبعد ظهور نتائج تحليل العينة يتم التأكد من وجود ورم من عدمه، كذلك تحدد نوع الورم ومرحلته وتحدد بعض الفحوصات التي قد يستفاد منها في علاج سرطان الرئة الموجه.

أنواع أورام الرئة

أورام الرئة أنواع متعددة منهم نوعان رئيسيان:

الأول: الورم ذو الخلايا الدائرية الصغيرة Small Cell Lung Cancer  أو الخلايا الدائرية الصغيرة ويشكل نسبة 10% من الحالات.

الثاني: الورم ذو الخلايا غير الصغيرة Non Small Cell Lung Cancerويشكل نسبة 90% من الحالات.

مراحل سرطان الرئة

يختلف العلاج باختلاف المرحلة التي وصل إليها الورم وتكون هذه المراحل كالتالي:

المرحلة الأولى: يظل الورم في مكانه صغيرا دون اختراق للغدد الليمفاوية.

المرحلة الثانية: يكبر الورم نسبياً مع إصابة بعض الغدد الليمفاوية القريبة من الورم. المرحلة الثالثة: يزداد حجم الورم مخترقا للضلوع، أو تكون هناك غدد ليمفاوية كبيرة حول القصبة الهوائية وحول القلب في منتصف الصدر.

المرحلة الرابعة: هي المرحلة التي ينتشر فيها الورم إلى الغشاء البللوري أو ينتشر بعيدا إلى الكبد أو العظام أو الغدة الكظرية أو المخ.

علاج سرطان الرئة

يتم عمل أشعة مقطعية للمريض على الصدر والبطن والحوض، وقد يُطْلَب منه مسح ذرى على العظام، وحديثا قد يكون الفحص الذري البوزيتروني (كما يظهر في الصور) مفيدا لمعرفة أماكن المرض داخل الصدر وخارج الصدر، ثم تبدأ خطة علاج سرطان الرئة.

سرطان الرئة، علاج سرطان الرئة, علاج سرطان الرئة والكيماوي, علاج سرطان الرئة بالاعشاب, علاج سرطان الرئة بالقران, علاج سرطان الرئة لكبار السن, علاج سرطان الرئة المرحلة الرابعة, عمر سرطان الرئة, هل يشفى مريض سرطان الرئة, سرطان الرئة ونسبة الشفاء

علاج سرطان الرئة

سرطان الرئة، علاج سرطان الرئة, علاج سرطان الرئة والكيماوي, علاج سرطان الرئة بالاعشاب, علاج سرطان الرئة بالقران, علاج سرطان الرئة لكبار السن, علاج سرطان الرئة المرحلة الرابعة, عمر سرطان الرئة, هل يشفى مريض سرطان الرئة, سرطان الرئة ونسبة الشفاء

علاج سرطان الرئة

في المرحلة الاولى التي يكون الورم فيها صغيرا بدون وجود غدد ليمفاوية يفضل إجراء جراحة لاستئصال الورم مع الغدد الليمفاوية، وهذه المرحلة تعتبر نادرة الحدوث؛ لأن التشخيص نادراً ما يكون في هذه المرحلة المبكرة فالأعراض لا تظهر إلا بعد كبر الورم.

وفي المرحلة الثالثة يتم الاختيار بين أمرين إما العلاج الجراحي لاستئصال الفص المصاب من الرئة بالإضافة إلى الغدد الليمفاوية أو العلاج الإشعاعي المصاحب للعلاج الكيميائي.

الاستعداد للعلاج الجراحي لعلاج سرطان الرئة

خاصة في المرضى بين 60 – 65 سنة ومدى تحملهم للعملية، قبل كل شيء لابد من تحديد قدرة تحمل المريض للعملية من عدمه، ومدى انتشار الورم، فإذا كان الورم في المرحلة الأولى أو الثانية، وتم التأكد من فحوصات كفاءة الرئة وكفاءة القلب وبقية الوظائف الحيوية في الجسم،فإن أطباء الجراحة المتخصصين في هذا الأمر يستطيعون بإذن الله القيام بالعمليات الجراحية التي تشمل غالبا استئصال فص من فصوص الرئة المصابة بالورم والشعبة الهوائية الموصلة له مع إزالة الغدد الليمفاوية، وتستدعي هذه العملية بقاء المريض بعض الأيام في العناية المركزة ، ويتماثل المريض لعلاج سرطان الرئة للشفاء خلال 3 اسابيع، ويكون جاهزا لما بعد ذلك.

 بعد العملية الجراحية لابد من تحليل الورم بالكامل لتحديد عوامل كثيرة  ستفيد في تحديد مرحلة المرض وبكفاءة، فإذا كان الورم في المرحلة الثانية فإن المريض سيستفيد من العلاج الكيميائي نحو 4 جرعات بمعدل جرعة كل 21 يوم، ولا يستفيد المريض من العلاج الإشعاعي بعد الجراحة إلا في حالات نادرة سيأتي بيانها.

علاج سرطان الرئة الإشعاعي لأورام الرئة

يتم العلاج الإشعاعي في المرحلة الثالثة للورم، حيث توجه الأشعة العلاجية على الورم والغدد الليمفاوية المصابة كما حددتها الأشعة والفحوصات قبل بدء العلاج الإشعاعي ويتم أيضا تحديد كفاءة الرئة لمعرفة قدرة الرئة الأخرى على جعل المريض يتنفس طبيعيا.

سرطان الرئة، علاج سرطان الرئة, علاج سرطان الرئة والكيماوي, علاج سرطان الرئة بالاعشاب, علاج سرطان الرئة بالقران, علاج سرطان الرئة لكبار السن, علاج سرطان الرئة المرحلة الرابعة, عمر سرطان الرئة, هل يشفى مريض سرطان الرئة, سرطان الرئة ونسبة الشفاء

علاج سرطان الرئة

كما يتطلب علاج سرطان الرئة الإشعاعي أجهزة فائقة الدقة، ومهارة عالية من الفريق الطبي حتى يتم تسليط الإشعاع على الورم من ناحية، وتقليل الآثار الجانبية للإشعاع على بقية الرئة والقلب من ناحية أخرى كي يتمتع المريض بصحة جيدة بعد العلاج الإشعاعي دون تدمير لجزء كبير من الرئة السليمة.

 يستغرق العلاج الإشعاعي نحو30 جلسة مقسمة على 6 أسابيع ،بمعدل5 جلسات في الأسبوع ويعطى المريض يومين راحة للأنسجة، تستغرق الجلسة نحو ربع ساعة من دخول الجلسة حتى الخروج منها .

علاج سرطان الرئة الكيميائي لأورام الرئة

يستخدم العلاج الكيميائي في حالتين: الحالة الأولى بعد الاستئصال الجراحي للمرحلتين الأولى والثانية وذلك إذا كان الورم كبيرا نسبيا على 4 جلسات بمعدل جلسة كل 21 يوم، وفي الحالة الثانية وذلك إذا كان الورم منتشرا يعطى العلاج الكيميائي على 6 جلسات كل 21 يوم جلسة وقد يستمر أكثر من ذلك.

 بعد الانتهاء من العلاج الكيميائي لمدة 6 جلسات يتابع المريض؛ لأن الورم قد ينشط مرة أخرى ويتم تكرار العلاج الكيميائي بمواد كيميائية لا تدمر أو تتعارض مع الوظائف الحيوية للجسم، وعليه يتم فحص وظائف الكلى والكبد والدم للتأكد من مدى تحمل المريض للعلاج الكيميائي، وتعاد التحليلات مرة كل 21 يوم قبل العلاج لاختبار استعداد المريض جسمانيا لتلقي الجرعة التالية.

يتم استخدام علاج سرطان الرئة الكيميائي بعد الجراحة لتدمير الخلايا غير المرئية الميكرسكوبية، ولتقييم كفاءة العلاج الكيميائي يتم عمل أشعة دورية للاختبار كل 3 – 4 جرعات، فإذا كان هناك استفادة للورم من العلاج الكيميائي يتم الاستمرار في هذا النوع من العلاج المرض، وإذا لم توجد استجابة فيكون تغييره أكثر فاعلية.

علاج سرطان الرئة الموجه لأورام الرئة

علاج سرطان الرئة الموجه غالباً هو عقار يعطل بروتين أو هدف مهم داخل الخلية السرطانية، بمعنى أن نشاط ونمو وازدهار الخلية السرطانية يعتمد على مسار حيوي من سلسلة من الأنشطة المتتالية لأجزاء متعددة من جزيئات متعددة كيميائية، فإذا تم تعطيل جزيء مهم في هذه السلسلة الحيوية تفقد الخلية السرطانية قدرتها على النشاط والتكاثر والانقسام، فالعلاج الموجه يعتمد على توجيه دواء يعطل هذا الجزيء ويوقفه عن العمل ومن الأنسب أن يكون هذا الجزيء خاص بالخلية السرطانية فقط دون الخلايا الطبيعية بالجسم حتى لا يتأثر الجسم بذلك، حيث توجد بعض الجزيئات القابلة للتأثر خارجيا منها ALK و EGFR.

العلاج الموجه لا يستخدم إلا في المرحلة الرابعة للورم، وقد أثبت التحليل الميكروسكوبي والبيولوجي أن العلاج الموجه يؤدي إلى خمول الورم بدرجة كبيرة ، وأحيانا يكون بديلا للعلاج الكيميائي في حالات الأورام المنتشرة، كما أن له بعض الأعراض الجانبية المختلفة.

ولأن مركز السلامة لعلاج الأورام في خدمتكم طوال الوقت فُيمكنكم التواصل معنا والسؤال عن أحدث طرق علاج سرطان الرئة

علاج سرطان الثديعلاج سرطان المثانةعلاج سرطان القولونعلاج سرطان المخعلاج سرطان المستقيمعلاج سرطان الحنجرةعلاج سرطان الكبدعلاج سرطان البروستاتا

تفاصيل الخدمة:

1.      أسباب سرطان الرئة

2.      أعراض سرطان الرئة

3.      تشخيص سرطان الرئة

4.      هل أخذ العينة به خطورة على المريض؟ وهل تؤدي إلى انتشار مرض سرطان الرئة؟

5.      أنواع أورام الرئة

6.      مراحل سرطان الرئة

7.      علاج سرطان الرئة

8.      الاستعداد للعلاج الجراحي لعلاج سرطان الرئة

9.      علاج سرطان الرئة الإشعاعي لأورام الرئة

10.  علاج سرطان الرئة الكيميائي لأورام الرئة

11.  علاج سرطان الرئة الموجه لأورام الرئة